beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements
تغذية

أضف البروبيوتيك إلى روتينك لصحة مثالية

25 أبريل 2019

بقلم سارة باكر، ممرضة في الصحة المجتمعية

عندما يتعلق الأمر بصحة الأمعاء، يُستخدم البروبيوتيك بانتظام كمكمل غذائي شامل ومجموعة غذائية لتضمينها في نظامك الغذائي. نظراً لشعبيته، يبدأ الكثير منا في تناول البروبيوتيك في شكل مكمل أو غذاء دون معرفة المجموعة الواسعة من الفوائد التي يقدمها إلى جانب مساعدة الجهاز الهضمي.

لإدراك أهمية البروبيوتيك بشكل كامل، دعنا ننظر إلى جانب معين من الجهاز الهضمي، الميكروبيوم. ربما سمعت أن الجهاز الهضمي هو موطن لنظام بيئي معقد من الكائنات الحية الدقيقة والبكتيريا (ما بين 30 إلى 100 تريليون من الكائنات الحية الدقيقة). يقوم هذا الميكروبيوم بأكثر من مجرد هضم الطعام الذي نتناوله - إنه يشارك في عدد كبير من العمليات في الجسم: إنه يعمل كحاجز وقائي لأمعائنا، ويوفر دفاعاً ضد مسببات الأمراض، ويساعد على امتصاص المغذيات، وينظم دوراتنا المزاجية والنوم، وحتى يسهل إنشاء الناقلات العصبية في الدماغ. ومع ذلك، يمكن أن تؤثر العديد من المتغيرات سلباً على النظام الإيكولوجي لأمراضنا، لذلك فإن تناول البروبيوتيك باستمرار للحفاظ على هذا النظام منتظماً هو أمر بالغ الأهمية.

عندما يختل توازن البكتيريا السليمة في أمعائنا بسبب الطعام الذي نأكله، أو الأدوية التي نتناولها، أو حتى السموم البيئية، تبدأ صحة الأمعاء في التلاشي. يمكن أن يؤدي ذلك إلى الانتفاخ، ومشاكل الجهاز الهضمي، ونزلات البرد، أن يصبح الجهاز المناعي في خطر، وحتى القلق، بسبب اتصال العقل بالأمعاء.

هنا يأتي دور البروبيوتيك. عندما يؤخذ البروبيوتيك بانتظام، يمد جسمنا بالبكتيريا "النافعة"، مما يساعد بدوره على تنظيم العديد من العمليات للحفاظ على صحتنا. هناك أنواع متعددة من سلالات البروبيوتيك التي لها أغراض مختلفة للغاية. تساعد بعض سلالات بكتيريا البروبيوتيك على حماية الجهاز الهضمي، بينما تساعد سلالات أخرى جهاز المناعة على وجه التحديد، وهكذا.

حتى لو كنت تأكل الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك، يُنصح بتناول المكملات عندما تكون الأمعاء غير متوازنة حقاً بسبب تناول الأدوية مثل المضادات الحيوية. دعنا نلقي نظرة أعمق على ما تفعله البروبيوتيك الأخرى لمصلحتنا.

مساعد الصحة الهضمية

عندما تزدهر الأمعاء بالبكتيريا الصحية من مكملات البروبيوتيك، ينشأ خط دفاع إضافي ضد مسببات الأمراض الضارة والإجهاد الهضمي. إنهم لا يدافعون فقط ضد الغزاة من الجراثيم، لكن البروبيوتيك يساعد أيضاً على منع حدوث مشاكل لاحقة في الجهاز الهضمي، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى الكثير من الآثار الإيجابية مثل المزيد من الطاقة، وتقليل الانتفاخ، وإنتاج مغذيات تعزز الصحة في أمعائنا. إن وجود توازن جيد في بكتيريا الأمعاء يساعد جسمك أيضاً على امتصاص العناصر الغذائية الموجودة في الأطعمة الأخرى.

تعزيز الجهاز المناعي

هل تعلم أن 70 في المئة من نظامنا المناعي هو القناة الهضمية؟ هذا هو السبب في أن الأفراد الذين يتناولون نظاماً غذائياً غنياً بالمغذيات والبروبيوتيك ويركزون على الأطعمة النباتية لديهم أجهزة مناعية قوية، ويميل من تتكون وجباتهم الغذائية من الأطعمة المصنعة والمكررة إلى الإصابة بنزلات البرد وأمراض أخرى على مدار العام.

قد تساعد في تنظيم مزاجنا

ربطت الدراسات الحديثة بين صحة الأمعاء واضطرابات المزاج مثل القلق والاكتئاب. على سبيل المثال، أظهرت إحدى الدراسات أن تناول نظام غذائي غني بالبروبيوتيك يقلل من القلق الاجتماعي، مما يؤكد وجود علاقة ما بالأمعاء.

الحفاظ على بشرة مشرقة ونضرة

من المعروف أن ما تأكله يمكن أن يظهر على بشرتك. عن طريق تناول البروبيوتيك باستمرار، يمكنك تهدئة تهيج البشرة مثل التورد، وحب الشباب، وحتى الأكزيما. بدأت الآن العديد من العلامات التجارية للعناية بالبشرة في تعزيز منتجاتها بالبروبيوتيك الموضعي لمساعدة المصابين بمشكلات جلدية على تهدئة الاحمرار والالتهابات.

إليك بعض النصائح للحصول على أقصى استفادة من مكملات البروبيوتيك. خذ المكملات الغذائية مباشرة قبل أو بعد تناول الطعام لضمان أن يكون حمض المعدة في أدنى مستوياته. سوف يخفف الطعام أيضاً من رحلة المكمل إلى الأمعاء الغليظة. تناول مكملاتك مع وجبة غنية بالألياف سيمنح "قوة" إضافية للبروبيوتيك حتى يؤدي عمله.

سواء أكان موضعياً أو داخلياً، فإن البروبيوتيك الموجود في نظامك الغذائي أو روتين المكملات يوفر فوائد عديدة تتجاوز مجرد صحة القناة الهضمية. ونظراً لأن خيارات البروبيوتيك الموجودة في السوق تكاد لا تنتهي، فمن السهل استخدام هذه النجوم العظيمة للحفاظ على صحتك.

المرجع:

  1. https://www.sciencedirect.com/science/article/pii/S0165178115002140

مقالات ذات صلة

عرض الكل

تغذية

12 عنصر لمكافحة الشيخوخة من البقالة

تغذية

اجعل هذه الوجبات المعُدّة مسبقاً مخزنة في خزانتك

تغذية

6 وصفات نباتية لتحضير أطباق وجبات خفيفة مثالية من كرات الجبن