beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements

6 فوائد صحية لمرق العظام + كيفية استخدامه

بقلم الدكتور جوش آكس، دكتور في الطب الطبيعي، دكتور في تقويم العمود الفقري، أخصائي تغذية سريرية

في هذا المقال:


فلسفتي الشخصية هي أن الطعام هو الخيار الأفضل لتحقيق أقصى قدر من الصحة. يمكن أن يكون لبعض الأطعمة البسيطة والعريقة التأثير الأكبر على صحتنا. لقد وجدت بالتأكيد أن هذا ينطبق على مرق العظام الحقيقي التقليدي.

مرق عظام الدجاج يعتبر مغذياً قديماً ممتازاً يدعم صحة وظيفة المناعة بشكل عام، ويدعم الهضم، وصحة الجهاز التنفسي، وراحة المفاصل، وغيرها.. 

إنه مليء طبيعياً بالعناصر الغذائية والمركبات المفيدة مثل الكولاجين (نوع من البروتين يتألف من 19 من الأحماض الأمينية)، والجيلاتين، والمعادن النادرة مثل الكالسيوم والفوسفور  والمغنيسيوم ومركبات الكبريت. بالإضافة إلى ذلك، فإنه يوفر لك كبريتات شوندروتن والجلوكوزامين، وهما مركبان من الشائع تناولهما في شكل مكمل للمساعدة على راحة المفاصل.

‌‌‌‌ ما هو مرق العظام ولماذا لا يزال مشهوراً؟

مرق العظام هو سائل مصنوع من أجزاء حيوانية كالعظام والجلد والنخاع والأنسجة الضامة.

في حين أن مرق العظام المُعد تقليدياً يتناوله الناس منذ آلاف السنين في جميع أنحاء العالم، إلا أنه قد أصبح معروفاً مؤخراً ضمن مصطلح "الأطعمة الفائقة" العصري - خاصةً بين من يتبعون نظام باليو الغذائي أو الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات مثل نظام كيتو الغذائي. 

بينما قد تتخيل شخصاً يحتسي المرق أو يتناول المرق فقط خلال أوقات أو مواسم معينة، إلا أننا نعلم الآن أن مرق العظام يفيد في الواقع كل جزء من جسمك تقريباً، أياً كان عمرك أو اهتماماتك الصحية، خلال جميع الأوقات والفصول..  

مرق العظام مفيد للأشخاص من مختلف الأعمار وأنماط الحياة ومناحي الحياة. إنه أحد المصادر الطبيعية القليلة والغنية بالكولاجين، وهو بروتين موجود في فقرات الحيوانات، في العظام والجلد والغضاريف والأربطة والأوتار ونخاع العظام. 

عندما ينضج مرق العظام لساعات، يتسرب الكولاجين والجيلاتين من الأجزاء الحيوانية إلى المرق ويصبحان قابلين للامتصاص بسهولة، مما قد يساعد جسمك على تصنيع الكولاجين الخاص به.

كما ستعرف أدناه، يصبح تناول الكولاجين أكثر أهمية مع تقدمك في العمر، نظراً لأن إنتاج جسمك الطبيعي يقل من أواخر العشرينات أو أوائل الثلاثينيات. لأن الكولاجين يشكل أنسجة ضامة صحية، فإن زيادة تناولك للكولاجين والمركبات الأخرى لمرق العظام يمكن أن يساعد على تعزيز صحة المفاصل، بينما يدعم أيضاً صحة الأمعاء والأربطة والجلد والشعر.

الفوائد الصحية لمرق العظام

‌‌‌‌1. مصدر جيد للأحماض الأمينية

هناك العشرات من العناصر الغذائية المختلفة الموجودة في  مرق العظام، يشمل ذلك 19 من الأحماض الأمينية (التي غالباً ما توصف بأنها "اللبنات الأساسية للبروتين"). بينما تحتوي مصادر البروتين مثل اللحوم والأسماك على كل الأحماض الأمينية، إلا أنها لا تحتوي على كميات كبيرة من الأنواع الموجودة في مرق العظام. 

يحتوي مرق العظام على بروتين الكولاجين  — الذي يتكون من أحماض أمينية مثل الجلايسين والأرجينين والبرولين والجلوتامين — التي لا يمكن الحصول عليها بسهولة بكميات كبيرة من الأطعمة الأخرى التي تؤكل في المعتاد. هذا جزئياً هو سبب وجود العديد من فوائد مرق العظام والكولاجين المذهلة.

الأحماض الأمينية الموجودة في مرق العظام لها أدوار عديدة، خاصة التي تدعم التمثيل الغذائي الصحي، وصحة الأمعاء، وصحة المفاصل، والحفاظ على كتلة العضلات.

‌‌‌‌2. يمد الجسم بالمعادن الأساسية والمركبات الأخرى

نظراً لأنه مصنوع من أجزاء حيوانية غنية بالعناصر الغذائية، يحتوي مرق العظام على عدد من المعادن المهمة، مثل الكالسيوم الفوسفور والمغنيسيوم. إنها تساعد على دعم الهيكل العام للهيكل العظمي ودعم قوة العظام.

داخل مرق العظام، ستجد أيضاً الكبريت وعدداً من المركبات الأخرى المعززة للصحة مثل كبريتات شوندروتن والجلوكوزامين و MSM، الذي لديه القدرة على دعم صحة الأنسجة الضامة كالمفاصل.

‌‌‌‌3. يدعم صحة وظيفة المناعة (عن طريق دعم القناة الهضمية)

تقع غالبية جهازك المناعي داخل أمعائك. من المنطقي إذن أن شرب المرق - الغني بالكولاجين/الجيلاتين والأحماض الأمينية والبرولين والجلوتامين  والأرجينين — يمكن أن يساعد على دعم صحة نظام المناعة، خاصة عند إقرانه بنظام غذائي غني بمضادات الأكسدة. 

‌‌‌‌4. يمكن أن يساعد على تعزيز صحة الأمعاء

تساعد المركبات الموجودة في مرق العظام، وخاصة ببتيدات الكولاجين والجيلاتين، على دعم صحة الأمعاء لأنها تؤدي دوراً في الحفاظ على سلامة الأنسجة التي تبطن القولون والجهاز الهضمي بأكمله

بالإضافة إلى دعم صحة الأمعاء، تشمل المركبات الموجودة في مرق العظام الأحماض الأمينية  والجلوتاثيون يمكن أن يدعم أيضاً صحة وظيفة الأمعاء.

‌‌‌‌5. يمد الجسم بالكولاجين والجيلاتين اللازمين لدعم المفاصل

أثناء عملية الشيخوخة الطبيعية، يقل, الكولاجين بشكل طبيعي في الجسم، مما قد يؤثر على المفاصل والأنسجة الضامة والعظام، مما يؤدي إلى نقص المرونة والشعور العرضي بعدم الراحة في المفاصل. 

يعد الكولاجين والجيلاتين عنصرين قيّمين في مرق العظام لأنهما يزودان جسمك بالأحماض الأمينية التي يمكن استخدامها لدعم سلامة الأنسجة الضامة وصحة المفاصل والراحة والتنقل بشكل عام.

‌‌‌‌6. يمكن أن يساعد على دعم صحة الجلد والشعر

يساعد الكولاجين في تكوين الإيلاستين ومركبات أخرى داخل الجلد تساعد في الحفاظ على ملمس البشرة ولونها. بالإضافة إلى ذلك، فإن مرق العظام يمد الجسم بالأحماض الأمينية التي يمكن أن تساعد على دعم صحة الشعر والأظافر.

‌‌‌‌كيفيه استخدام مرق العظام

يوجد اليوم العديد من الأنواع المختلفة من مرق العظام (الدجاج ولحم البقر والأسماك مثلاً) للاختيار من بينها، منها الأنواع محلية الصنع (يمكنك العثور عليها في محلات الجزارة وأسواق المزارعين)، والأنواع المعلبة،  ومساحيق مرق العظام.

ضع في اعتبارك أن مرق العظام الحقيقي، من النوع المليء بالكولاجين والمغذيات، ليس هو نفسه المرق المعلب أو المعبأ، أو مكعبات المرقة المستخدمة في توابل الحساء واللحوم.

تعتمد طريقة استخدام مرق العظام على النوع الذي تشتريه أو تصنعه بالتحديد. يمكنك استخدام مرق العظام السائل - سواء أكان مرق الدجاج أو اللحم البقري أو السمك - في بعض هذه الوصفات اللذيذة:

  • حساء الدجاج التقليدي
  • حساء أو يخنة لحم البقر
  • حساء الخضروات
  • حساء العدس
  • حساء نخاع العظام
  • لأي نوع آخر من الحساء تستمتع به

إذا كنت تفضل بدلاً من ذلك استخدام مسحوق بروتين له نكهة مصنوع من مرق العظام، مثل مسحوق مرق الشوكولاتة أو الفانيليا، جرب استخدامه في بعض هذه الوصفات الحلوة:

  • العصائر والمخفوقات - مثلاً - مصنوعة من التوت وحليب اللوز
  • البانكيك
  • الشوفان
  • المافن والخبز الصحي

يمكنك صنع مرق العظام بنفسك في المنزل أو اختيار طريقة مختصرة واستخدام المرق الذي يُباع في المتجر أو مسحوق مرق العظام إذا كنت لا ترغب في بذل هذا الوقت أو الجهد. لراحتك، تعد مساحيق البروتين المصنوعة من مرق العظام واحدة من أسرع الخيارات، بالإضافة إلى أنها تقدم جميع فوائد مرق العظام السائل الحقيقي مع بروتين إضافي في مسحوق سهل الخلط.

‌‌‌‌كيف تصنع مرق العظام الخاص بك في المنزل

أساسيات صنع مرق العظام هي العظام والدهون والخضروات والماء، مع حمض مثل خل التفاح الذي يساعد على إطلاق العناصر الغذائية من العظام. يختار بعض الأشخاص أيضاً إضافة اللحوم. إذا أردت إعداد مرق اللحم البقري أو مرق الضأن، عليك تحمير أي من بقايا اللحم أو الأعضاء قبل وضعها في إناء المرق.

لصنع مرق عظام اللحم البقري في المنزل، زُر سوق المزارعين المحليين، أو الجزار، أو بائع التجزئة عبر الإنترنت، واشتر عظام الأبقار التي ترعى على الأعشاب. من الأفضل البحث عن منتجات حيوانية من حيوانات تعلم أنها تتغذى في المراعي وخالية من المضادات الحيوية والهرمونات، وبهذه الطريقة تتجنب تناول أي مركبات غير مرغوب فيها.

لمرق عظام الدجاج، ما عليك سوى استخدام هيكل الذبيحة وعظام الدجاج المطبوخ بالفعل. في حين أن الخضروات ليست ضرورية لصنع المرق، إلا أن هناك سبب للاعتقاد بأن مزيجاً من المنتجات الحيوانية والخضروات/الأعشاب (مثل الثوم والبصل والكرفس والجزر والبقدونس، وغيرهم) يمكن أن يكون له تأثير يزيد من محتوى العناصر الغذائية في المرق.

إليك إرشادات أساسية لعمل مرق العظام منزلي الصنع:

  1. توضع العظام في قدر كبير أو قدر بطيء وتغطى بالماء.
  2. تضاف ملعقتين من خل التفاح في الماء قبل الطهي. هذا يساعد على سحب العناصر الغذائية الهامة من العظام.
  3. يُملأ قدر المرق أو قدر الطهي البطيء بالماء المفلتر. تُرك مساحة كبيرة لغلي الماء.
  4. يُسخن ببطء. يُغلى المزيج ثم يُخفض الحرارة ويُطهى لمدة ست ساعات على الأقل. تُزال "الرغوة" عند ظهورها.
  5. يُطهى ببطء وعلى نار خفيفة. يمكن أن تطهى عظام الدجاج لمدة 24 ساعة. يمكن أن تطهى عظام اللحم لمدة 48 ساعة. الطهي البطيء على حرارة منخفضة ضروري لاستخراج العناصر الغذائية التي داخل وحول العظام.
  6. يمكنك أيضاً إضافة الخضار، مثل البصل والثوم والجزر والكرفس، للحصول على قيمة غذائية إضافية.
  7. بعد الطهي في قدر الطهي البطيء، يبرد المرق وتتصلب طبقة من الدهون في الأعلى. هذه الطبقة تحمي المرق الذي تحتها. تخلص من هذه الطبقة فقط عندما تكون على وشك تناول المرق.

‌‌‌‌ما مقدار مرق العظام الذي يجب أن تتناوله كل يوم؟ 

يوصي معظم الخبراء بتناول ثمانية أوقيات من; مرق العظام، مرة أو مرتين يومياً. يمكن أن يشمل ذلك بروتين مرق العظام الموجود في وصفات مثل الحساء أو العصائر أو المخبوزات أو مجرد المرق الذي تتناوله كمشروب.

إذا قررت تقسيم ما تتناوله إلى حصتين، حاول تناول واحدة في الصباح وأخرى مع العشاء أو بين الوجبات.

مقالات ذات صلة

عرض الكل

تغذية

7 طرق لاستبدال البيض في الطبخ والخَبز

تغذية

كيف تتناول البروتين اليومي في النظام الغذائي النباتي

تغذية

8 أسباب تجعلك بحاجة إلى الخل في خزانة مطبخك