beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements

3 أنواع من الصداع + كيفية الوقاية منها ومعالجتها

بقلم إريك مدريد، دكتوراه في الطب

في هذا المقال:


الصداع من الأسباب الشائعة لزيارة الطبيب. كثير من الذين يعانون من الصداع المزمن يظلوا يعانون منه لسنوات. إذا لم يكن لديك إصابات سابقة بالصداع ولكنك بدأت تصاب بالصداع مؤخراً، استشر طبيبك وتأكد من إجراء تشخيص دقيق وتحديد السبب. في بعض الأحيان، قد يكون الصداع ناتجاً عن ارتفاع ضغط الدم أو نزيف المخ أو - نادراً - أورام المخ. بعد استبعاد الأسباب الخطيرة، يصنف الطبيب في كثير من الأحيان الصداع في إحدى الفئات التالية.

‌‌‌‌صداع التوتر

هذا هو واحد من أكثر حالات الصداع شيوعاً التي يعاني منها الناس وأحد الأسباب الأكثر شيوعاً لشراء مسكّنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية. صداع التوتر شائع في أوقات الإجهاد الزائد أو القلق أو الاكتئاب. كثيرا ما يوصف الصداع الناتج عن التوتر بأنه شعور وكأن هناك شريط ملتف بإحكام حول رأسك. أو كضغط في مؤخرة رأسك وعضلات الرقبة. 

الأسباب الغذائية لصداع التوتر

  • انخفاض سكر الدم
  • انسحاب الكافيين أو أحياناً فرط تناوله
  • تناول الكربوهيدرات البسيطة والأطعمة المصنعة بإفراط
  • الحساسية من الجلوتين
  • التحلية الصناعية أو الحساسية من المضافات الغذائية

مكملات لتخفيف صداع التوتر

  • المغنيسيوم – المغنيسيوم هو واحد من أكثر المعادن وفرة في جسم الإنسان وهو ضروري لأكثر من 350 تفاعل كيميائي حيوي. يوجد المغنيسيوم بشكل شائع في الخضروات ذات الأوراق الخضراء مثل اللفت والسبانخ. كمكمل، يتوفر في شكل مسحوق أو كبسولات. يُعرف أيضاً باسم "معدن التوتر"، والمصابون بصداع التوتر يذكرون أنه يفيدهم في كثير من الأحيان. ملح إبسوم، يمكن أن يكون مفيداً عند إضافته إلى حمام دافئ. يحتاج معظم المصابون به إلى 250 إلى 500 مجم يومياً للمساعدة على الوقاية من الصداع. 
  • فيتامين "د" – يعاني أكثر من 70٪ من سكان العالم من نقص فيتامين "د"، والذي يمكن تصنيعه في الجسم ببساطة عن طريق قضاء وقتٍ كافٍ في ضوء الشمس خلال الفترة من 10 صباحاً حتى 3 عصراً. يؤدي انخفاض مستوى فيتامين "د" إلى زيادة خطر الإصابة بصداع التوتر. يحتاج معظم الأشخاص الذين يتناولون المكملات الغذائية من 1000 وحدة دولية يومياً إلى 5000 وحدة دولية يومياً للوصول إلى مستويات الفيتامين المثلى في الدم. قد يحتاج البعض حتى 10,000 وحدة دولية يومياً. يجب على أولئك الذين يتناولون جرعات أعلى مراجعة طبيبهم. 

‌‌‌‌الصداع النصفي

غالباً ما يشعر المصاب بالصداع النصفي بألم خانق يشبه الخفقان ويسبب الغثيان والحساسية الخفيفة. يصاب به مليار شخص حول العالم. قد يحدث هذا الصداع أسبوعياً أو شهرياً أو أحياناً عدة مرات فقط في السنة. تشير بعض الدراسات إلى أن واحدًا من بين كل سبعة أشخاص يعاني من الصداع النصفي في مرحلة ما من حياتهم - تقريباً واحدة من كل خمس نساء وواحد من كل 15 رجلاً مصابون به. 

سبب الصداع النصفي 

يبدو أن الصداع النصفي ناتج عن "خلل في الأعصاب والأوعية الدموية" في الدماغ، الذي يٌنشط بشكل غير مناسب نظام ألم ثلاثي عنقي. على الرغم من التعقيد العلمي، فإن فهم كيفية بدء الصداع النصفي يتيح للأطباء الوقاية منه ومعالجته بشكل أفضل. بالإضافة إلى ذلك ، يبدو أن هناك عاملاً وراثياً للصداع النصفي حيث عادة ما تصاب به الأمهات والبنات على حدٍ سواء. يمكن أن تُجدي الأدوية التي تستلزم وصفة طبية نفعاً للعديد من الأشخاص الذين يتناولونها. 

أعراض الصداع النصفي

  • ألم حاد في الرأس
  • إحساس بالخفقان
  • الغثيان والقيء
  • وجود هالة، أو تصور خطوط متعرجة
  • حساسية للضوء والصوت 
  • إعاقة كبيرة وغياب عن أيام العمل 

المؤثرات الغذائية على الصداع النصفي

  • انخفاض سكر الدم
  • النبيذ - البعض حساس للكبريتات التي في النبيذ
  • الجبن - خاصة بسبب تيرامين الأحماض الأمينية، الذي يزداد مع تقادم الجبن
  • الكافيين - قد يسبب أعراض الصداع النصفي أو يخففها في بعض الحالات
  • الكربوهيدرات البسيطة - شائعة في الأطعمة المصنعة، تتحلل إلى سكر
  • حساسية الجلوتين
  • المحليات الصناعية (الأسبارتام هو أحد الأسباب الشائعة للصداع النصفي

المكملات الغذائية وتخفيف الصداع النصفي

  • حمض ألفا ليبويك –  في دراسة أُجريت عام 2017 ونُشرت في مجلة الغذاء الطبي تَبيّن أن مضاد الأكسدة القوي حمض ألفا ليبويك عند تناوله بجرعات 400 مجم مرتين يومياً، يمكن أن يساعد على منع تكرار الصداع النصفي وتقليل مدته. 
  • الإنزيم المساعد Q10 (CoQ10) – أظهرت الدراسات أن CoQ10 يمكن أن يساعد على منع الصداع النصفي. خلُصت دراسة أُجريت عام 2017 إلى أن "… CoQ10 قد يقلل من تكرار الصداع، وقد يجعل أيضاً مدته أقصر، وألمه أقل حدة، كما أن هذا الإنزيم يعتبر آمناً بشكل جيد.”  بيّنت دراسة أخرى أجريت عام 2017 أيضاً فائدة مكملات CoQ10 في الوقاية من الصداع النصفي. الجرعة الموصى بها: إنزيم Q10 المساعد 100 مجم إلى 300 مجم يومياً 
  • أوميجا 3 من زيت السمك  – دراسة أُجريت عام 2017 ونُشرت في علم الأعصاب الغذائي ذكرت أن أوميجا 3 من زيت السمك يمكن أن يساعد على تقليل مدة الصداع النصفي. كما ذكرت دراسة أُجريت عام 2017، تناول فيها الأفراد زيت السمك والكركمين (الكركم)، وشعروا بانخفاض في الصداع النصفي. الجرعة الموصى بها: أوميجا 3 من زيت السمك 2000 إلى 4000 مجم يومياً. مقسمة على جرعتين في اليوم. 
  • حمض الفوليك – Folic acid هو فيتامين شائع، تأخذه النساء الحوامل بالتحديد. ذكرت دراسة أجريت عام 2015 أن النساء اللاتي تناولن مستويات أعلى من حمض الفوليك، وخاصة في شكل الخضروات الورقية الخضراء، كان لديهن صداع نصفي أقل. وجدت دراسة أُجريت عام 2016 نتائج مماثلة عند تناول مكمل حمض الفوليك.
  • المغنيسيوم – طوال العقد الماضي، نصحت بتناول المغنيسيوم للمرضى المصابين بالصداع النصفي. البحث العلمي يدعم خبرتي في الطب. خلُصت دراسة أُجريت عام 2017 إلى أنه يمكن الوقاية من الصداع النصفي بالمغنيسيوم. دراسة أُجريت عام 2018 ونُشرت في مجلة الصداع وجدت له فوائد مماثلة في الوقاية من الصداع. الجرعة الموصى بها: 125 مجم إلى 500 مجم يومياً. ابدأ بجرعة منخفضة وزد الجرعة حسب الحاجة. 
  • الميلاتونين – الميلاتونين- "فيتامين النوم" - قد ثبُت أنه فعال في الوقاية من الصداع النصفي. قارنت دراسة أُجريت عام 2017 تناول 3 مجم من الميلاتونين مع دواء حمض فالبرويك الذي يوصف بوصفة طبية. تبين أن الميلاتونين أكثر فعالية وبدون آثار جانبية. دراسة أُجريت عام 2017 ونُشرت في مجلة ممارسة الأسرة بيّنت أن الميلاتونين فعال مثل عقار أميتريبتيلين الذي يوصف بوصفة طبية في الوقاية من الصداع النصفي. الجرعة الموصى بها: ميلاتونين 3 مجم إلى 10 مجم كل ليلة قبل النوم بساعتين على الأقل. 
  • الريبوفلافين – الذي يُعرف أيضاً باسم فيتامين ب2. وقد ثبت أن هذا الفيتامين فعال في منع الصداع النصفي. دراسة أُجريت عام 2017 ونُشرت في مجلة الصيدلة والعلاجات السريرية، قيّمت إحدى عشرة دراسة خلصت إلى أن "الريبوفلافينات يتحملها الجسم جيداً وغير مكلفة وقد أثبت فعاليته لدى المرضى البالغين في الحد من تكرار الصداع النصفي". الجرعة الموصى بها: للبالغين - الريبوفلافين 400 مجم يومياً. الأطفال - 100 إلى 400 مجم يومياً.
  • الزنجبيل – الزنجبيل له فوائد مضادة للغثيان والتي يمكن أن تكون مفيدة في علاج الصداع النصفي. استخدامه شائع لدى من يمارسون طب الأيورفيدا. دراسة أُجريت عام 1990 أظهرت فاعلية الزنجبيل في علاج الصداع النصفي، بينما ذكرت دراسة أُجريت عام 2014 أن للزنجبيل فعالية مثل دواء سوماتريبتان في علاج الصداع النصفي. قد يكون شرب شاي الزنجبيل مفيداً أيضاً لتقليل أعراض الغثيان. الجرعة الموصى بها: الزنجبيل 250 مجم إلى 500 مجم مرة أو مرتين يومياً.
  • الأقحوان – الأقحوان ( Tanacetum parthenium) هو عشب معمر معروف بخصائصه الطبية. كثيراً ما يستخدم للمساعدة في منع الصداع النصفي، والدراسات قد أظهرت أن له بعض الفوائد. بيّنت دراسة أُجريت عام 2017 أن تناول الأقحوان مع المغنيسيوم  وإنزيم Q10 المساعد يمكن أن يكون فعالاً في الوقاية من الصداع النصفي. الجرعة الموصى بها: الأقحوان 250 مجم مرة أو مرتين في اليوم.
  • فيتامين "ج"  وفيتامين "د" – فيتامين "ج"  فيتامين "د"  قد ثبت أيضاً أنهما يفيدان الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي. 
  • الزيوت العطرية – البابونج  واللافندر قد وُجد أنهما مفيدان عند الاستخدام على الشفة العليا أو في  بخاخ توزيع الروائح.

‌‌الصداع العنقودي

الصداع العنقودي هو ثالث أكثر أنواع الصداع شيوعاً. عادة ما يستمر هذا الصداع من 20 دقيقة إلى ساعتين. على عكس صداع التوتر والصداع النصفي، يميل الصداع العنقودي إلى أن يكون في جانب واحد. 

كما يحدث معه أيضاً انسداداً في الأنف (من جانب واحد)، وإدماعاً للعين، وربما حتى تضخماً في البؤبؤ الذي في جانب الصداع. نادراً ما يصاب المرء أيضاً بارتخاء الجفن. الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 50 عاماً هم الأكثر عرضة للخطر ويبدأ هذا الصداع بشكل عام دون سابق إنذار. 

الوقاية من الصداع العنقودي

  • النشاط البدني المنتظم
  • اليوجا
  • إيقاف تناول التبغ
  • النوم الجيد (يحتاج معظمنا إلى 7-9 ساعات كل ليلة)
  • قد يكون العلاج بالأكسجين مفيداً للمساعدة في منع النوبات الحادة وعلاجها

المكملات الغذائية والصداع العنقودي

  • المغنيسيوم – أظهرت دراسة أجريت عام 1995 أن حقن المغنيسيوم وريدياً لمن يعانون من نقص المغنيسيوم، قد يكون مفيداً لمن يعانون من الصداع العنقودي. أظهرت دراسة أجريت عام 1996 أيضاً فائدة حقن المغنيسيوم في الوريد للأشخاص الذين يعانون من الصداع. تشير هذه النتائج إلى انخفاض مستويات المغنيسيوم في الدم مما يزيد من خطر الإصابة بالصداع. الجرعة المقترحة 125-500 مجم يومياً.
  • الميلاتونين – الميلاتونين يشار إليه عادة باسم فيتامين النوم ويتناوله عادة المصابون بالأرق. ولكن، قد يكون الميلاتونين مفيداً أيضاً لمن يعانون من الصداع. خلُصت دراسة أُجريت عام 2017 إلى أن "الميلاتونين قد يكون فعالاً في علاج العديد من اضطرابات الصداع الأولية، وخاصة الصداع العنقودي والصداع النصفي." دراسة أخرى أجريت عام 2019 قد ذكرت نفس النتائج. 
  • خلاصة الكودزو – خلاصة الكودزو تأتي من جذر موطنه الأصلي آسيا، واسمه مشتق من اليابانية، حيث تعني كودزو "نبات". بينت دراسة أجريت عام 2009 . أن كودزو كان مفيداً على الرغم من الحاجة إلى مزيد من الدراسات.
  • الزيوت العطرية – بعض الدراسات قد وجدت فائدة عند إضافة الأوكالبتوس  وزيت النعناع الفلفلي  موضعياً على المنطقة المؤلمة. 

المراجع:

  1. Lipton RB, Newman LC, Cohen JS, Solomon S. Aspartame as a dietary trigger of headache. Headache. 1989;29(2):90‐92. doi:10.1111/j.1526-4610.1989.hed2902090.x
  2. Cavestro Cinzia, Bedogni Giorgio, Molinari Filippo, Mandrino Silvia, Rota Eugenia, and Frigeri Maria Cristina. Journal of Medicinal Food. October 2017
  3. Acta Neurol Belg. 2017 Mar;117(1):103-109. doi: 10.1007/s13760-016-0697-z. Epub 2016 Sep 26.
  4. Neurol Science. 2017 May;38(Suppl 1):117-120. doi: 10.1007/s10072-017-2901-1.
  5. Effects of omega-3 fatty acids on the frequency, severity, and duration of migraine attacks: A systematic review and meta-analysis of randomized controlled trials Leila Maghsoumi-Norouzabad, Anahita Mansoori, Reza Abed & Farideh Shishehbor Nutritional Neuroscience Vol.0 , Iss. 0,0 Immunogenetics. 2017 Jun;69(6):371-378. Epub 2017 May 6.
  6. Menon, S., Lea, R.A., Ingle, S., Sutherland, M., Wee, S., Haupt, L.M., Palmer, M. and
  7. Griffiths, L.R. (2015), Effects of Dietary Folate Intake on Migraine Disability and Frequency. Headache: The Journal of Head and Face Pain, 55: 301-309. doi:10.1111/head.12490
  8. https://www.pharmacytimes.com/resource-centers/vitamins-supplements/can-large-doses-of-folic-acid-relieve-migraines
  9. Kovacevic G, Stevanovic D, Bogicevic D, et al. A 6-month follow-up of disability, quality of life, and depressive and anxiety symptoms in pediatric migraine with magnesium prophylaxis. Magnes Res. 2017;30(4):133‐141. doi:10.1684/mrh.2018.0431
  10. von Luckner A, Riederer F. Magnesium in Migraine Prophylaxis-Is There an Evidence-Based Rationale? A Systematic Review. Headache. 2018;58(2):199‐209. doi:10.1111/head.13217
  11. Restor Neurol Neurosci. 2017;35(4):385-393. doi: 10.3233/RNN-160704. (Melatonin vs Valproic acid)
  12. Lyon C, Langner S, Stevermer JJ. PURLs: Consider melatonin for migraine prevention. The Journal of Family Practice. 2017;66(5):320-322.
  13. Thompson DF, Saluja HS. Prophylaxis of migraine headaches with riboflavin: A systematic review. J Clin Pharm Ther. 2017;42:394–403. https://doi.org/10.1111/jcpt.12548
  14. J Ethnopharmacol. 1990 Jul;29(3):267-73.
  15. Maghbooli, M., Golipour, F., Moghimi Esfandabadi, A. and Yousefi, M. (2014), Comparison Between the Efficacy of Ginger and Sumatriptan in the Ablative Treatment of the Common Migraine. Phytother. Res., 28: 412–415. doi:10.1002/ptr.4996
  16. Cochrane Database Syst Rev. 2015 Apr 20;4:CD002286. [Epub ahead of print]
  17. BMC Complement Altern Med. 2017 Aug 30;17(1):433. doi: 10.1186/s12906-017-1933-7.
  18. Shaik MM, Gan SH. Vitamin supplementation as possible prophylactic treatment against migraine with aura and menstrual migraine. Biomed Res Int. 2015;2015:469529. doi:10.1155/2015/469529
  19. Ghorbani Z, Rafiee P, Fotouhi A, et al. The effects of vitamin D supplementation on interictal serum levels of calcitonin gene-related peptide (CGRP) in episodic migraine patients: post hoc analysis of a randomized double-blind placebo-controlled trial. J Headache Pain. 2020;21(1):22. Published 2020 Feb 24. doi:10.1186/s10194-020-01090-w
  20. Med Hypotheses. 2014 Nov;83(5):566-9. doi: 10.1016/j.mehy.2014.08.023. Epub 2014 Sep 6. (Chamomile essential oil and migraines)
  21. European Neurology. 2012;67(5):288-91. doi: 10.1159/000335249. Epub 2012 Apr 17. (Lavender essential oil for migraines)
  22. May A. (2005). Cluster headache: Pathogenesis, diagnosis, and management.
  23. Sang-Dol Kim, Effects of yoga exercises for headaches: a systematic review of randomized controlled trials, Journal of Physical Therapy Science, 2015, Volume 27, Issue 7, Pages 2377-2380, Released July 22, 2015, Online ISSN 2187-5626, Print ISSN 0915-5287, https://doi.org/10.1589/jpts.27.2377
  24. Gelfand AA, Goadsby PJ. The Role of Melatonin in the Treatment of Primary Headache Disorders. Headache. 2016;56(8):1257‐1266. doi:10.1111/head.12862
  25. Long R, Zhu Y, Zhou S. Therapeutic role of melatonin in migraine prophylaxis: A systematic review. Medicine (Baltimore). 2019;98(3):e14099. doi:10.1097/MD.0000000000014099
  26. Sewell, R.A. (2009), Response of Cluster Headache to Kudzu. Headache: The Journal of Head and Face Pain, 49: 98-105. doi:10.1111/j.1526-4610.2008.01268.x
  27. https://www.healthline.com/health/cluster-headache-natural-treatment

مقالات ذات صلة

عرض الكل

حالات صحية

10 طرق طبيعية للوقاية من إعتام عدسة العين

حالات صحية

10 أسباب أساسية لاضطرابات الغدة الدرقية

حالات صحية

أتعاني من المزيد من الاكتئاب؟ فيما يلي 5 طرق طبيعية لمكافحته