beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements
لياقة بدنية

كيف تحافظ على لياقتك طوال الشتاء

12 ديسمبر 2018

بقلم ليزا باين، مدربة لياقة معتمدة

يرغب معظمنا في قضاء الشتاء تحت بطانية دافئة مع كوب من الشاي. ولكن لسوء الحظ، لا يوجد برنامج لياقة يمكنه استبدال التمارين وأنت مستلقٍ على الأريكة.

قد تكون التمارين مشجعة أكثر في الأيام المشمسة من الصيف، وذلك عندما يحين وقت ترك ارتداء الكثير من الملابس والبقاء في الداخل. ولكن الطقس القاسي والأيام المظلمة في الشتاء قد تجعل الأمر صعبًا للغاية لتبقى في لياقتك.  

ولذلك عليك بناء دفاع أقوى بالاستعانة بهذه الخطوات من التمارين والأغذية حتى لا يؤثر تغير الفصل في هذا العام على نجاح لياقتك.

دوّن أهدافك

اكتب أبرز أهدافك للياقة والتغذية على ورقة منمقة، وحدد فيها ما تريد بالضبط. أتود خسارة 11 باوندًا؟ أتريد أن تحقق رقمك المسجل في الركض؟ أم هل تريد أن تبقى صحيًا هذا الشتاء بتذكر تناول ما لديك من البروبيوتيك والفيتامينات؟

بعد أن تدون هذه الأهداف، ألصقها على مكان تمر فيه كثيرًا في منزلك، مثل أن تضعها على بابك الأمامي. هذا هو مذكرك الصباحي لتلتزم بأهدافك طوال اليوم.

حدد معاييرك

حدد أهدافًا قصيرة المدى تعمل على إكمال أهدافك بعيدة المدى. ويمكن تحديد هذه الأهداف وقياسها وتحقيقها من خلال تتبع مدة كل تمرين وشدته وكثافته.

وكذلك الحال بالنسبة للتغذية، عليك أن تتتبع مقدار السعرات الحرارية التي تتناولها والمغذيات الكبرى. فتتبع هذه الأمور يمكّنك من ملاحظة الحاجة إلى إدخال تعديلات على برنامجك وأنت تمضي فيه قدمًا، وهذا سيبين لك فيما إذا كنت بحاجة إلى الاستمرار بذلك أو تبديل نظامك الغذائي إذا بدأت بالوصول إلى مرحلة لا تغيير فيها.

تعرّق الآن، وفكّر لاحقًا

التوقيت هو أهم شيء عندما يتعلق الأمر بأن تبقى متحفزًا في الشتاء. جرّب التمرن في الوقت الذي تكون فيه طاقتك بأعلى مستوياتها في اليوم، أو في الوقت الذي لن يقاطعك فيه شيء أو أحد. وهذا عادة يعني أن تتمرن في الصباح الباكر. وهنالك نصيحة لتنهض من السرير عندما يبدو أن الوقت ما يزال وكأنه منتصف الليل، ألا وهي أن تضع منبهك على مسافة أبعد مما يمكن أن تصل إليه يداك، وبهذه الطريقة سيتوجب عليك النهوض لتوقف المنبه.

حضّر ملابسك للتمارين في الليلة التي تسبقها. هل تتمرن في المنزل؟ جهّز أحبال المقاومة وحبل القفز والأثقال وأدوات اللياقة الأخرى. كن جاهزًا عندما يتوقف المنبه حتى لا تعود للنوم مرة أخرى!

غيّر طريقة تفكيرك بالطعام

اجعل أولويتك أن تصل إلى القوام المثالي من خلال التفكير بالطعام على أنه دعامة لتمارينك وأهدافك. باشر بجعل فطورك وغدائك وعشائك ووجباتك الخفيفة كوجبات عادية وخفيفة لما قبل التمارين وبعدها.

عادة ما تفتح شهيتنا درجات الحرارة الباردة للأطعمة المحظورة لنشعر بالراحة. ولذلك يمكن تحضير وجبة صحية مثل الشوربة وجبة مظهرها غير جميل لإحباط أي فرصة للأكل بنهم أو الأكل الزائد.

ضع المزيد من البهارات في وجباتك لتضفي المزيد من النكهة والخصائص الطبية. حافظ على مرونتك وعزز نظامك المناعي هذا الشتاء من خلال الطهي باستخدام البهارات مثل؛ الكركم والثوم والزنجبيل والقرفة.

مهما كان الفصل، قم بكي ملابسك واضبط مؤقت محضّرة القهوة وحضّر حبال الركض لليوم التالي.  لماذا حزم حقيبة النادي الرياضي وتتبع التقدم المحرز وتحضر الوجبات أمر صعب للغاية؟ فلياقتك وتغذيتك أمران مهمان للغاية مثل أي شيء آخر (إن لم تكن أهم من غيرها!). عندما توظّف خطوات التمارين والتغذية المذكورة هذا الشتاء، سوف ترى كم من الممكن أن تبقى لائقًا في الشتاء!

مقالات ذات صلة

عرض الكل

لياقة بدنية

ما مدى أهمية توقيت تناول وجبة ما بعد التمرين؟

لياقة بدنية

هل تناول المكملات الغذائية الخالية من الكافيين لما قبل التمارين جيدة كتلك التي تحتوي على الكافيين؟

لياقة بدنية

هل ممارسة الرياضة على معدة فارغة آمنة؟ إليك ما تحتاج إلى معرفته