checkoutarrow
EG
خدمة 24/7
beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements
صحة

الفوائد الصحية لجذر الهندباء

25 سبتمبر 2019

بقلم إيلين ألبرتسون ، دكتوراه ، RDN ، NBC-HWC

في هذا المقال:

 

الهندباء الشائعة، تاريكساكوم أوفيسونالي، يُنظر إليه عموماً على أنه نبات مزعج وجارح ويصعب التحكم فيه، ولكنه في الواقع عجبية رائعة ذات فوائد صحية هائلة تتراوح من تحسين الهضم إلى السيطرة على الصدفية.

زهور الهندباء الصفراء الزاهية التي تتحول إلى زغب هي نذرة أمنيات للأطفال وكابوس لعشبك. هذا لأن نبات الهندباء الناضج له جذر طويل سميك يصعب إزالته. بمجرد نباته، يزهر نبات الهندباء موسماً بعد موسم وينشر بذوره عبر الريح عبر الحدائق والمروج والحقول وملاعب الغولف وحتى الشقوق في الرصيف.

تاريخ الهندباء واستخدامها

ذُكر الهندباء لأول مرة كدواء من الأطباء العرب في القرنين العاشر والحادي عشر، وفي وقت لاحق في القرن الثامن عشر من المعالجين في ويلز، وقد استُخدم الهندباء كعلاج ملين للمعدة، وتونر للجلد، وعلاج لالتهاب المفاصل، والثآليل، ومغص الدورة الشهرية، وحصى الكلى لعدة قرون. اسمها يأتي من العبارة الفرنسية دنت دي ليون— أسنان الأسد—بسبب أوراق النبات الشبيهة بالأسنان، والتي تحول الماء إلى الجذر.

موطنها أوراسيا، ثم انتقلت الهندباء إلى بقية العالم كمكون مهم في الغذاء والدواء. يعتبر النبات مصدراً ممتازاً لفيتامين أ, فيتامين ك و فيتامين ج; ومصدراً جيداً للألياف, الكالسيوم و البوتاسيوم ويحتوي مزيداً من البروتين (1.5 غرام في الكوب) أكثر من السبانخ. يحتوي الجزء الأخضر أيضاً عن فيتامين هـ, والفولات فيتامينات ب أخرى.

جذور الهندباء، هي المسؤولة عن غالبية الخواص الطبية للنبات، يُفضلل حصاده في يونيو ويوليو وأغسطس عندما يكون ذي ذروة مرارته. يمكن الحصول على أوراق الشجر في أي وقت، ولكنها أكثر مذاقاً في فصل الربيع عندما يكون نضراً ورقيقاً. إنها إضافة رائعة للسلطات سواء كانت نيئة أو مطهوة برفق ويمكن تناولها كالسبانخ المسلوقة، المتبلة وتقدم كخضروات. تستخدم الأوراق المجففة في المشروبات الهاضمة والشاي العشبي, الجذور المجففة تعتبر بديلاً ممتازاً للقهوة، ويمكن استخدام الزهور لصنع النبيذ أو البيرة.

الهندباء لصحتك

الاسم اللاتيني للنبات، تاريكساكوم أوفيسونالي يأتي من كلمة tarazos اليونانية (اضطراب) و akos (علاج) وقد أطلق على النبات لقدرته على الشفاء. تحفز الهندباء الجسم عموماً، وهي ملين طبيعي ومدرة للبول ومعالجة للكبد. تعزز وظائف الكلى والكبد وتزيد من مرات التبول. على الرغم من عدم وجود دراسات بشرية حتى الآن لدعم فعاليتها كعلاج للسرطان، فقد أظهرت الدراسات على الحيوانات وفي المختبر قدرة خلاصة جذر الهندباء على محاربة سرطانات القولون والكبد بفعالية.

في حين أنه من الحكمة دائماً استشارة الطبيب قبل تناول أي أعشاب أو مكملات، إلا أن الهندباء تبدو آمنة وخالية من المسممات الرئيسية والآثار الجانبية السلبية. فيما يلي بعض الفوائد الصحية لهذا النبات القوي.

تعزز صحة الأمعاء

أتعاني من انتفاخ المعدة، أو عسر الهضم، أو غيرها من المشكلات الهضمية؟ جذر الهندباء يصنع شاياً رائعاً يهدئ البطن، ويعزز الهضم، ويزيد من حركة الأمعاء. إنه يحفز إنتاج الصفراء، وهو سائل يفرزه الكبد ويخزنه في المرارة، مما يساعد على هضم الدهون. جذر الهندباء يحتوي أيضاً على نسبة عالية من الأنسولين، وهو نوع من الألياف القابلة للذوبان الموجودة في النباتات تدعم نمو بكتيريا الأمعاء صحية.

إذا كنت تعاني من اضطراب في المعدة بشكل متكرر، جرب شرب كوب من شاي الهندباء كل يوم واعرف ما إذا كان يساعدك. ويمكنك أيضاً أن تحليته بالقليل من العسل أو مزجه مع الجذور الأخرى المريحة للأمعاء مثل الزنجبيل وعرق السوس.

تُحارب الإمساك

وفقاً للمعهد الوطني للسكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى، يعد الإمساك من أكثر مشاكل الجهاز الهضمي انتشاراً في الولايات المتحدة، حيث يصيب حوالي 16 بالمائة من البالغين و 33 بالمائة من الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاماً.:

  • الأنظمة الغذائية الضارة التي تحتوي على نسبة منخفضة من الألياف
  • أدوية معينة
  • بعض الحالات المرضية
  • نقص المياه
  • عدم التمرين

جرعات صغيرة من الأعشاب ذات الخصائص الملينة مثل الهندباء, كاسكارا ساغرادا، جذور الراوند، الزنجبيل و البرباريس يمكنها أن تساعدك على استعادة الشعور الطبيعي مرة أخرى.

تُقلل من احتباس الماء

يحدث احتباس السوائل، المعروف أيضاً باسم الوذمة، عندما لا تقوم الكليتان بطرد الماء بشكل كافٍ. قد تواجه النساء ذلك أثناء الحمل أو الدورة الشهرية. الوذمة يمكن أن تكون بسبب أمراض الكلى أو القلب.

للحد من التورم وضغط الدم، يصف الأطباء غالباً مدرات البول، أو حبوب الماء، لمساعدة الجسم على التخلص من السوائل. البوتاسيوم غالباً ما يُطرد مع الماء، مما يؤدي إلى انخفاض مستويات البوتاسيوم، مما قد يكون خطيراً - خاصة لمن يعانون من أمراض القلب. الهندباء مدرة رائعة للبول لأنها فعالة، وغني بالبوتاسيوم الطبيعي.

تخفف الدوالي

تحدث الدوالي عندما تصبح الأوردة منتفخة وملتوية. يمكن أن تظهر في أي مكان في الجسم ولكن أكثرها شيوعاً في الساقين. الخمول والسمنة والحمل وأي شيء يقلل من الدورة الدموية في الساق يمكن أن يزيد من خطر الإصابة. تشمل علاجاتها: تناول المزيد من الفواكه والخضروات والحصول على كميات كافية من فيتامين ج, فيتامين هـ و فيتامينات ب المركبة. إذا كان احتباس الماء جزءًا من المشكلة، يمكن أن تساعدك الهندباء كمدرة للبول على تخفيف الأعراض.

تُقلل الصدفية

الصدفية هي حالة مزمنة من التهاب الجلد وتسبب بقع حمراء متقشرة خاصة في المرفقين والركبتين وفروة الرأس، وهي تعتبر مشكلة تؤثر على 2٪ من الأشخاص الذين يعيشون في العالم الغربي. على الرغم من أنه لا يوجد علاج حالياً لمرض الصدفية، إلا أنه من المهم تشخيصها بشكل صحيح وفهم الأسباب الفردية التي تؤدي إليها مثل التوتر والغذاء والموازنة بين العمل والحياة..

العديد من النباتات، بما في ذلك الهندباء، قد تساعد على تقليل الأعراض. اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام والتعرض لأشعة الشمس يمكن أن يساعد على تخفيف الحالة. الكريمات التي تحتوي السنفيتون, الصبار أو فيتامين د قد تخفف أيضاً من التهيج.

في المرة القادمة التي ترى فيها تلك الزهور الصفراء أو الكرات البيضاء من الزغب، فكر ملياً قبل أن تكره الهندباء. اعتبرها صديقة يمكنها مساعدتك في طريقك نحو الشفاء والعافية.

المراجع:

  1. https://www.sciencedirect.com/topics/medicine-and-dentistry/taraxacum-officinale
  2. https://www.niddk.nih.gov/health-information/digestive-diseases/constipation/definition-facts
  3. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC5739857/
  4. https://pdfs.semanticscholar.org/2d3c/7b118a7d60b06f65082d96ed1164fd008df4.pdf
  5. Ovadje P, Ammar S, Guerrero JA, Arnason JT, Pandey S. Dandelion root extract affects colorectal cancer proliferation and survival through the activation of multiple death signalling pathways. Oncotarget. ;7(45):73080–73100. doi:10.18632/oncotarget.11485
  6. Vandeputte D, Falony G, Vieira-Silva S, et al. Prebiotic inulin-type fructans induce specific changes in the human gut microbiota. Gut. 2017;66(11):1968–1974. doi:10.1136/gutjnl-2016-313271

مقالات ذات صلة

عرض الكل

صحة

أكثر 5 معادن شائع نقصانها

صحة

أعِد ضبط ساعتك البيولوجية لملائمة التغيُّرات الموسمية

صحة

صحة النساء: البروبيوتيك والقناة الهضمية